الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



كتابات وآراء


20 أكتوبر, 2018 02:20:42 م

كُتب بواسطة : ابتسام الناصر - ارشيف الكاتب



استقبل أوائل جامعة عدن خبر مناقشة نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية م. أحمد الميسري مع رئاسة جامعة عدن والهيئة التدريسية لها، ومتابعة كافة المشاكل والمعوقات للعملية التعليمية بها، استقبلوه بالأمل في انفراج أزمتهم وانحلال قضيتهم التي ظلت سنوات قيد الوقف والسكون، متطلعين إلى آفاق متجددة كونهم طلابا متفوقين حظيوا بدعم وتكريم فخامة رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي. الآن جامعة عدن لم تولِ موضوعهم أي أهمية، ولا زال القائمون عليها يخلقون الأعذار لها، فالجامعة تجاهلت الأوائل وسرقت أحلامهم لتهديها لمن لا يستحقونها على طبق من ذهب.

إلى متى سيظل انتظارهم على لوائح مهملة لسنوات طويلة لم يحن الوقت لتأخذ جامعة عدن خطوة جادة في قضية أوائل جامعة عدن بما يكفله القانون لهم.

نتمنى أن تنظر هذه الجامعة العريقة وكادرها التدريسي والاكاديمي المخضرم لهؤلاء الطلبة المتفوقين لتكون منارة للعلم، فلن تخرج البلاد من عنق الزجاجة إلا بالعلم ولنا تجارب في الكثير من البلدان الأخرى خير مثال، فهؤلاء الأوائل هم اللبنة الأساسية لبناء جامعة بروح متجددة ودماء شابة أصيلة، وإلا ستظل جامعة عدن تسير نحو الهاوية، وهي تمنح الفرص لمن لا يستحق في حين يحرم هؤلاء من حقهم الطبيعي فيها.