الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



كتابات وآراء


12 يونيو, 2019 03:23:35 ص

كُتب بواسطة : نعمان الحكيم - ارشيف الكاتب


حالات بعض تربويي عدن المرضية تصعب على الكافر
..ولامن يقوم بمايجب وهذه حالة احد الرجال الافذاذ التي صدمنا بها عصر امس الثلاثاء.. ولاقت تناولات في الداخل والخارج كنوع من الوفاء لمن كانقد اوفى مهامه كاملة حتى انهكه المرض..
وكان الاستاذ محمد جميع الخضر..الله يحفظه قد وصل بالحالة الى اعلى المستويات فهو معنا قلبا وقالبا
..ووالله من ساعة الخبر والصورة حتى الان لا تفارقنا وهانحن في دوامة والم يعتصرنا..اهكذا تكون نهاية الشرفاء ممن ربوا الاجيال..وممن، من قيادات مرافق اعمالهم او اهاليهم.. ياللصدمة لو صحت الرواية بانه تم اهماله والتخلي عنه لمرضه العضال.. حسب رواية الجيران ومن الشباب ايضا..
انصاف حميد استاذ تربوي مهذب ..مخلق ورجل مواقف صلبة.. وكنا رفاقا في العمل التربوي، والحزبي على ما اتذكر
..ولهذا يتحمل الاهل والجيران سبب استفحال مرضه..واين كانوا عند اصابته بالمرض..ونحن زملاؤه لم نعلم بحالته ..لربما قساوة الحياة والحرب الدائرة خلقت حالات صد وجحود..اللهم اننا لانتهم احدا بقدر ما هو استنتاج وخاصة بعد رسالة وصور الاخت الطيبة ملاك رحمة عدن والجروب الاخت شفاء باحميش التي نورتنا والا كنا ماعرفنا هذه الحالة الصعبة لزميل عزيز قدم حياته لعدن وللتربية والاجيال وتعرفه عدن ومدارسها وقياداتها ..
اننا ازاء موقف انقاذي انساني لا يقبل التاخير وقد احسنت استاذنا
جميع بمخاطبة الوزير الدكتور عبدالله لملس وتنتمنى ان تكون الاستجابة سريعة جدا جدا..
وما علمتُ به قبل قليل أن الاخوين عثمان كاكو رئيس اتحاد نقابات عمال الجمهورية ،ونبيل حمادي نائب رئيس نقابة المهن التعليمية والتربوية قد تواصلا وتفاهما واتفقا على نقله ظهر اليوم الاربعاء الى دار رعاية المسنين للرعاية والعلاج
والاهتمام بحالته التي اصابتنا في مقتل!
نعم هو موقف ومواقف تتوالى لإنقاذ الرجل التربوي العدني اليمني العلم ،بكل ماتعنيه الكلمة من معنى
..والذي ربما لم تعلم به النقابات المتسابقة اليوم على الاستفراد بالقيادة بمسميات جنوبية لتمثيل المعلمين والتربويين خارح إطار النقابات المنتخبة قانونا.. في عدن التي لها تاريخها الخالد في هذا المجال.. .. في حين عدن وابنائها من التربويين ممن لا يحتاجون لشهادة لدورهم النقابي.. لا محل لهم من الاعراب خاصة لوعلمنا ان من يقود هذه المكونات المستحدثة كما اكد لي احد القادة التربويين هم اناس متقاعدين وان كانت نيتهم طيبة وسليمة كما يقول البعض فان القياد قد جانبهم ولم يواكبوا حالات مرضية
،كحالة الأستاذ انصاف ،لان السياسة تنسينا اعز الناس
..وارجوان لا يفسر كلامي هذا على انه لمارب سياسية او للنيل من مساعيهم
..فهذا شانهم والواقع سيظهر كل شيئ..ونحن انما نهدف لشان نقابي تربوي محض.. والحالة لا تستدعي توكيدا اوتنابز بالكلام..ابد

ربنا يشفيك استاذنا وزميلنا
انصاف حميد..
وشكرا لمن تفاعل ولو بكلمة واحدة خاصة وان الجروبات قد تفاعلت بما لم نكن نتوقعه ازاء رجل عرفوه من قبل ..وشاهدوا حالته الان..
شكرا شفاء ونبيل وكاكو وشكرا محمد جميع
..واخير شكرا لمعالي الوزير الذي وعد
..وسنتابع الوعد ولنا كلامابعد هذا ..!
كما نتمنى ان لا تتخلى تربية عدن عن دور مطلوب منها الان.. وقبل فوات الاوان.. ونثق بان الفعل سيكون كبيرا وسريعا
..ولن نطالب جهات اخرى بالانقاذ ،فاهل الدار هم المعنيون ولكل من يريد فعل الخير فله أجره عند الله ..
والله يمن بالشفاء عليك حبيبنا واستاذن انصاف حميد..
والله الموفق.

استدراك..
تم نقل الاستاذ من قبل مجموعة الشباب ،امس الى مستشفى الجمهورية ،فلهم الشكر والتقدير..وهذا دور مشرف لهم..