الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



كتابات وآراء


26 سبتمبر, 2016 08:38:54 م

كُتب بواسطة : انور الرشيد - ارشيف الكاتب


بالفعل المرحلة الجنوبية الحالية مرحلة عنق الزجاجة لاخيار لأي جنوبي الذي يتوق للحرية والتحرير والأستقلال للجنوب إلا أن يشارك بها ، لابد أن يكون يوم الرابع عشر من أكتوبر القادم بأذن الله يوم التحرير والأستقلال ، لاعذر لأي جنوبي شاباً كان أم أمرأة أوطفل أورجل أوشيخ إلا المشاركة بهذا اليوم الوطني العظيم الذي ستُكتب به حروف الأستقلال بدماء وعرق الجنوبين.

أن يوم الرابع عشر من أكتوبر القادم سيسمع العالم رأي الجنوبين ولن يسمعه العالم إلا بمشاركة أحرار وحرائر الجنوب ، لذلك لاخيار أمام الشعب الجنوبي بكل قواه إلا المشاركة وأرجو أن نسمع من كل القوى التي أيدت دعوة اللواء الزبيدي بيانات التأيد والدعم لهذه المليونية وأن تدعو كل منتسبيها وكل الشعب الجنوبي المشاركة وعدم مغادرة ساحة التحرير ساحة العزة والكرامة ساحة النصر ساحة الصمود في خور مكسر إلا والشعب الجنوبي قد أنتزاع حقه المشروع بفك أرتباطه مع الشمال الذي غدر بكل التعهدات والأتفاقيات ليستولي على خيرات الجنوب وأفقار شعبه .

أن حقكم المشروع ياشعب الجنوب لن يقدمه لكم أحد على طبق من ذهب ولم بخبرنا التاريخ بأن شعب أسترد حقه بدون مطالبه ومشاركة وأصرار وقتال ، وأنتم ياشعب الجنوب كفيتم ووفيتم ولم تدخرو وسعاً بتقديم كل التضحيات من أجل هذه اللحظة التاريخية التي أنتطرتموها عقود عجاف وها أنتم اليوم تحصدون ثمار نضالكم المشروع بعودة دولتكم التي أختطفها الشمال بغفلة من التاريخ.

لذلك لاخيار لكل الشعب الجنوبي اليوم إلا بالمشاركة وبالدفاع عن حقكم المشروع .
أنور الرشيد