الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



الأخـبـــــار

الأربعاء - 14 أغسطس 2019 - الساعة 06:19 م

عدن تايم / خاص :

تساءل سياسي جنوبي عن أي توصيف يستحقه من يقفون وبأسم ( الحياد ) في قضية شعب ووطن وتاريخ وتضحيات عظيمة تقدم من أجل كل ذلك ؟! ويتعمدون الصمت ولأسباب غير مقنعة ولا مفهومة وكأنهم ينتظرون صافرة الحكم المعلنة بإنتهاء المباراة ليصفقوا للفريق الفائز.

واعاد السياسي الجنوبي صالح شائف الى الاذهان مقولة
 مارتن لوثر كنج ( أسوأ مكان في الجحيم محجوز لهؤلاء الذين يبقون على الحياد في أوقات المعارك الأخلاقية العظيمة ).
 
وقال شائف أن اللحظة تستدعي من الجميع الإصطفاف خلف مشروعهم الوطني والإنتصار للوطن الذي يتجاوز الأفراد والجماعات وكل الكيانات مجتمعة ؛ لأنه إنتصارا للتاريخ ولحرية الشعب وكرامته الوطنية وأن يتجاوز الجميع كل ما يعيق توحدهم في هذه اللحظة ؛ فهي فرصة مثالية يرفع فيها الكل راية الجنوب وتحت ظلالها يمضون متشابكي الأيدي نحو المستقبل.