الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



قـــضـايــــا

الخميس - 07 فبراير 2019 - الساعة 08:46 م

عدن/ وليد نعمان

شكا معلمون متعاقدون بمدارس محافظة عدن عن تأخر رواتبهم والتي تسلم لهم كحافز شهري بدعم من منظمة اليونيسف عبر مكتب التربية والتعليم بعدن .
وقال معلمون متعاقدون بمدارس الشيخ عثمان أن مارسوا عملهم كمعلمين منذ بداية العام الدراسي وبعد شهرين من العملية التعليمية طالبوا مدراء المدارس بصرف رواتبهم والتي تصرف لهم كحافز شهري كان الرد الإنتظار حتى إبرام العقود من مكتب التربية وأعتماد التعزيز المالي من منظمة اليونيسف وإصدار أوامر المباشرة من مدراء المدارس .
حيث تم إبرام عقد بين مكتب التربية والتعليم بمحافظة عدن ممثلة بالدائرة القانونية وبين المعلم الذي تم خداعة بعقد لايسمن ولا يغني من جوع بتاريخ ١/ ١١/ ٢٠١٨ م ومن بنود العقد صرف الحافز الشهر لكل معلم شهريا نهاية كل شهر إلا أن مكتب التربية والتعليم بعدن لم يوفي ويحترم إلتزاماته ولا زال المعلم يؤدي واجبه التربوي دون غياب رغم المعاناة التي يتجرعها المعلم الحصص الدراسية والتي تفوق الخمس الحصص في اليوم الواحد وهذا بسبب غياب المعلمين الأساسيين الذي لا يزاولون مهنة التعليم ومفرغون بمدارس خاصة ويستلمون رواتبهم شهريا كامله .
وأختتم المعلمون شكواهم للجهات المختصة بسرعة صرف رواتبهم للشهرين الماضيين وتثبيتهم عبر الخدمة المدنية وإصدار فتوى وتعزيز مالي من قبل مكتب وزارة المالية حسب وعود مكتب التربية بعدن بتثبيتهم بعد عامين من العمل التطوعي كونهم قد عملوا في التدريس كمتطوعين بعدة مدارس ولأكثر من خمس سنوات وبعضهم تجاوز السبع السنوات بمكاتب التربية والتعليم ولازالوا ينتظرون وعود الحكومة المتذبذبة.