الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



عمليات الساحل الغربي

الأحد - 18 نوفمبر 2018 - الساعة 10:16 م

عدن تايم / خاص

نشر المركز الإعلامي لألوية العمالقة تقرير تفصيلي ، كشف فيه عن المواقع والمناطق التي سيطرت عليها قواته المسنودة من التحالف العربي في محافظة الحديدة منذ بدء العملية العسكرية .

أطلقت قوات ألوية العمالقة بقيادة القائد العام لجبهة الساحل الغربي القائد عبدالرحمن أبوزرعة المحرمي والقوات المشتركة وبدعم وإسناد من قوات التحالف العربي عملية تحرير وتطهير مدينة الحديدة ومينائها من سيطرة مليشيات الحوثي الإنقلابية والمدعومة من إيران ، وتسعى قوات ألوية العمالقة لتجنيب المدنيين الذين تستخدمهم المليشيات دروعاً بشرية لمنع تقدم ألوية العمالقة نحو الحديدة .

ووصلت طلائع قوات ألوية العمالقة إلى مشارف مدينة الحديدة إستعداداً لبدء الهجوم على مواقع المليشيات الحوثية المنتشرة في الشوارع والمداخل بمدينة الحديدة .

وانطلقت العملية العسكرية الواسعة لتحرير المدينة من عدة محاور بدأها اللواء الثالث عمالقة لتحرير مناطق في كيلو 16 وصولاً إلى قوس النصر البوابة الشرقية لمدينة الحديدة .

ولقي عشرات المسلحين الحوثيين مصرعهم وإصابة عشرات آخرين ووقعت مجاميع من عناصر مليشيات الحوثي أسرى أثناء تقدم وإقتحام مقاتلي العمالقة في مناطق كيلو 16 وبعض المزارع القريبة منه .

وغنمت ألوية العمالقة أسلحة ومعدات عسكرية من عتاد مليشيات الحوثيين كانت تخزنها في مواقع متفرقة .

بعد ذلك تقدم اللواء الأول عمالقة من جنوب شرق المدينة وتوغل في بعض المزارع وخاض أبطال العمالقة معارك عنيفة مع عناصر مليشيات الحوثي ، ولقي عشرات المسلحين الحوثيين مصرعهم بينهم قناصة كانوا يتمركزون في بعض المباني .

وتمكن مقاتلي اللواء الأول عمالقة من تحرير وتطهير شارع المسناء القريب من مطار الحديدة المدني وامتدت العملية إلى ” دوار يمن موبايل ” القريب من صوامع ومطاحن البحر الأحمر وهو التقاطع الذي يفصل بين شارع المسناء وخط كيلو 16 الإستراتيجي والذي يعتبر الشريان الرئيسي لمدينة الحديدة .

وواصلت قوات اللواء الثاني عمالقة تقدمها من الجهة الشرقية للمدينة حيث تقدمت القوات من خط كيلو 16 وسيطرت على عدد على عدد من مواقع المليشيات وكبدتهم خسائر فادحة في العتاد والأرواح .

كما خاضت قوات ألوية العمالقة مواجهات عنيفة مع مليشيات الحوثي في مدخل المدينة الجنوبي إنطلاقاً من حي منظر حيث تكبدت المليشيات خسائر فادحة في العتاد والأرواح .

وكان لطيران ومدفعية التحالف العربي الدور الأبرز في دعم وإسناد أبطال ألوية العمالقة في تحرير وتطهير المناطق التي تسيطر عليها المليشيات الحوثيين الكهنوتية .

وبعد مواجهات مسلحة عنيفة خاضتها قوات ألوية العمالقة والقوات المشتركة وبدعم وإسناد التحالف العربي من تحرير كلية الهندسة وتقترب من الوصول إلى مدينة الصالح بالحديدة .

ولقي العشرات من عناصر المليشيات الحوثية مصرعهم وأصيب المئات منهم خلال المواجهات في عدة مناطق التي خاضتها ألوية العمالقة والقوات المشتركة وبين مسلحي المليشيات .

وحررت ألوية العمالقة والمقاومة المشتركة عدة مناطق كانت تحت سيطرة الحوثيين في الحديدة خلال العملية العسكرية الواسعة بدعم وإسناد من قوات التحالف العربي .

وعملت الفرق الهندسية التابعة لقوات ألوية العمالقة على نزع وإبطال مئات الألغام والعبوات الناسفة التي زرعتها مليشيات الحوثي بشكل كثيف في الشوارع والمباني التي حررتها قوات ألوية العمالقة بعملية عسكرية واسعة.

وكانت مليشيات الحوثي المدعومة من إيران قد زرعت مئات الألغام والعبوات الناسفة شديدة الإنفجار في الشوارع والمباني والمؤسسات المدنية ومنازل المواطنين .

واستمرت العملية العسكرية لقوات ألوية العمالقة وتمكنت من السيطرة على مدينة الأمل وجولة الشحاري وعلى مطاحن وصوامع البحر الأحمر ومحطة العماد ومجمع الغراسي وعلى ثلاجة الحمادي المركزية شرق مدينة الحديدة .

وخلالها خاضت قوات ألوية العمالقة معارك عنيفة مع مسلحي مليشيات الحوثي في جولة الشحاري والمناطق المجاورة لها وكبدت المليشيات خسائر فادحة في العتاد والمعدات والأرواح .

وفي خضمِّ الإنتصارات المتتالية التي تحققها ألوية العمالقة تمكنت قوات ألوية العمالقة والمقاومة الوطنية من السيطرة على مستشفى 22 مايو وبنك اليمن والكويت في مدينة الحديدة .

كما طهرت ألوية العمالقة والمقاومة الوطنية مصنع يماني للألبان في مدينة الحديدة .

ومع كل إنتصار تحققه ألوية العمالقة تُقدِم مليشيات الحوثي على نشر مسلحيها وقناصتها على أسطح المباني السكنية في عدة مناطق ومنها مدينة الصالح الإستراتيجية .

وتمكنت قوات ألوية العمالقة من محاصرة عشرات القناصة من عناصر مليشيات الحوثي الذين يعتلون أسطح المباني في مدينة الصالح ومدينة العيسي وفي الشركة اليمنية للمنتجات الغذائية .

وتقدمت ألوية العمالقة من عدة مناطق لمحاصرة القناصة الذين يعتلون أسطح المباني والمنشئات والمؤسسات العامة في المدن السكنية الخالية من السكان .

لم تتوقف العمليات العسكرية عند محاصرة جماعات مسلحي مليشيات الحوثي في المناطق الشرقية والغربية والجنوبية لمدينة الحديدة ، بل واصلت قوات ألوية العمالقة بقيادة القائد العام لجبهة الساحل الغربي أبو زرعة المحرمي وبدعم وإسناد من قوات التحالف العربي تقدمها نحو وسط مدينة الحديدة بعد معارك عنيفة خاضتها مع مسلحي مليشيات الحوثي في أحياء شرق المدينة.

وطهرت قوات ألوية العمالقة مجمع مصانع أخوان ثابت ومؤسسة الزُعيتري المركزية شرق مدينة الحديدة .

وكبّدت خلالها قوات ألوية العمالقة المليشيات الحوثية خسائر فادحة في الأرواح والعتاد حيث إستهدفت عدد من القناصة الذين كانوا يعتلون اسطح المباني ويتمترسون داخل اللوحات الإعلانية في الشوارع والمحال التجارية ولقي العشرات منهم مصرعهم .

ومع تواصل الخسائر في صفوف مليشيات الحوثي في المدينة شنّت ألوية العمالقة هجوماً على مجاميع حوثية وخاضت ألوية العمالقة إشتباكات ليلية عنيفة مع مسلحي المليشيات في عدد من الأحياء الشرقية لمدينة الحديدة . وكبدت ألوية العمالقة مليشيات الحوثي خسائر فادحة في الأرواح والعتاد والمعدات.

وجرت عمليات تطهير واسعة للقضاء على مسلحي المليشيات الحوثية في مناطق متفرقة وسط تراجع وفرار جماعي لعناصر المليشيات من مناطق سيطرتها .

وفي منطقة الكيلو 7 شرقي الحديدة أحبطت قوات ألوية العمالقة تسللاً لمجاميع من مسلحي مليشيات الحوثي ، وخاضت إشتباكات عنيفة مع مسلحي المليشيات وكبّدتهم خسائر فادحة في الأرواح والمعدات والعتاد .

ونجحت ألوية العمالقة في إستدراج عناصر أخرى من مسلحي المليشيات الحوثية إلى قرب مجمع مصانع أخوان ثابت وحرم سور مطار الحديدة وقتلت العشرات منهم وأسرت آخرين .

المليشيات الحوثية حاولت تخفيف الضغط على مسلحيها في مدينة الحديدة فحاولت التسلل من عدة مناطق في محاولة منها لإرباك ألوية العمالقة والمقاومة المشتركة .. فتمكنت ألوية العمالقة من تطهير عدداً من المزارع شرق منطقة الجبلية وشمال منطقة المغرس في الحديدة . ً

ونفذت ألوية العمالقة عمليات تمشيط واسعة لعدد من المزارع وقتلت عدداً من مسلحي مليشيا الحوثي وجرح العشرات منهم كانوا يحاولون التسلل عن طريق المزارع لقصف مساكن المواطنين وقطع الطرقات .

وواصلت ألوية العمالقة تأمين المناطق والطرقات التي يمر عبرها المواطنين والمسافرين والتي تم تحريرها من سيطرة المليشيات الحوثية المدعومة من إيران خاضت فيها ألوية العمالقة معارك عنيفة مع مسلحي اًًلمليشيات وتمكنت من دحرهم منها .

وفي عملية إلتفاف نوعية تمكنت ألوية العمالقة من إطباق الحصار على مدينة الصالح الإستراتيجية من عدة جهات والتي حولتها مليشيات الحوثي إلى ثكنات عسكرية تمهيداً لتطهيرها من قبضة المليشيات وتأمينها بعد إخراج الحوثيين منها .

المليشيات الحوثية تكبدت خلال هذه العملية العسكرية مئات القتلى وآلاف الجرحى في صفوف مقاتليها بينهم قيادات عسكرية وعقائدية عليا مقربة من زعيم المليشيا عبدالملك الحوثي ، وخلقت إرباكاً كبيراً في صفوف المليشيا أصابها في مقتل .

العملية العسكرية الواسعة التي تشنها ألوية العمالقة وبدعم وإسناد من قوات التحالف العربي لازالت متواصلة وفي تقدم مستمر حتى تحرير وتطهير مدينة الحديدة من سيطرة مليشيات الحوثي عليها .