الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



قـــضـايــــا

الأحد - 28 أكتوبر 2018 - الساعة 12:07 ص

كتب / محسن كرد

منزل الأمير مهدي بن علي العبدلي والذي يقع بجانب قصر دار الحجر وامام حديقة ونافورة الأندلس في مدينة الحوطة لحج ويتكون من ثلاثه ادوار عاش فيه الأمير مهدي بن علي العبدلي طيب الله ثراه وهو احد المستشارين لعدد من سلاطين العبادل وشقيق اخر سلاطين العبادل السلطان فضل بن علي العبدلي رحمة الله عليه.
كما عاش في هذا المنزل الأمراء :

*أحمد مهدي بن علي مدير الشرطة في سلطنة لحج.
* الأمير صالح مهدي بن علي العبدلي الأديب والشاعر نائب قائد الجيش في السلطنة العبدلية رحمة الله عليهم..
 بعد الاستقلال تم الاستيلاء على المنزل وتاميمه وفقاً لقانون التأميم الذي سلب وانتزع من الناس املاكهم بغير وجه حق ومنهم سلاطين وامراء العبادل وأستخدم مبنى الأمير مهدي بن علي العبدلي :

مقراً للجنة الأنعاش الزراعي لحج
مقراً للتعاونيه الاستهلاكية
القسم الداخلي للطلاب.

وساد العبث به وتدمير اجزاء منه وتسربت مياه الصرف الصحي في اساساته وتشققت جدرانه ولم يلق الاهتمام والصيانة والترميم منذ تأميمه وظل على هذا الحال..
وفي التسعينات من القرن الماضي تم اعادته لملاكه منزلاً مهدماً شاهدا على عبث من استخدمه طيلة مايقارب25 سنة واعيد لعائلة الأمير مهدي بن علي بناء على قرار الاعادة .. أعيد على الورق وتم اقتحامه مرة اخرى لادواره الثلاثة والمقتحمين لازالوا مصرين على اقتحامهم والسكن فيه بالقوة.. ولم يترك لعائلة الأمير مهدي بن على العبدلي غير ثلاث غرف في الدور السفلى استخدم كمكتب للسلطان الثائر علي عبدالكريم العبدلي يدير الموظفون فيه اعمال واملاك السلطان علي عبدالكريم واملاك الامير القمندان واملاك اولاد الأمير مهدي بن علي رحمة الله عليهم.

 والمكتب هو الآخر لم يسلم في الحرب الأخيرة 2015م فقد تم الاستيلاء عليه من احدهم بحجة الحفاظ عليه وسكن فيه ولم يخرج الآ بحق الحفاظة دفعته الأميرة مريم صالح مهدي بن علي العبدلي حفيدة الامير مهدي بن علي الله يحفظها .. منزلهم وتدفع عليه ..وخرج الذي استولى على  المكتب بعد ان استلم حق مااسماه الحفاظة.
 واليوم يواصل عمله كمكتب للسلطان الثائر علي عبدالكريم طيب الله ثراه.

 حفيدة الأمير مهدي بن علي العبدلي تسكن عند احدى معارفها في مدينة الحوطة ومنزلهم مقتحم واحفاد مهدي بن علي العبدلي. متواجدين ومتغربين في عدد من الدول وحينما ينزلون الى مسقط رأسهم الحوطة يتجهون الى فنادق عدن للسكن .

شعور بألم وحسرة على احفاد الأمراء القمندان وصالح مهدي.. واحمد مهدي...علي بن احمد مهدي  ومحسن صالح مهدي ومحمدصالح مهدي والموسيقى محسن بن احمد مهدي.واخرين.. وهم لاسكن لهم ولامأوى في مسقط رأسهم الحوطة.. ومنزلهم وقصرهم مقتحم. والكل يتفرج..والسلطة لم تحرك ساكناً.
الله المستعان.

محسن ناصركرد