الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



الأخـبـــــار

الخميس - 11 أكتوبر 2018 - الساعة 12:45 ص

عدن تايم / خاص

شهدت مديرية دار سعد شمالي عدن قبل قليل إطلاق نار كثيف من مختلف أنواع الأسلحة المتوسطة والخفيفة ، بشكل أرعب المواطنين وأثار الهلع في صفوفهم ، في مشهد وصفه سكان محليون بـ "أجواء حرب" .

وقال السكان في حديث لعدن تايم أن عرس لأحد قيادات المقاومة ويدعى "وجدان الصبيحي" في حارة مسجد داؤود وبالقرب من معسكر النقل في مديرية دار سعد ، أنتهى قبل قليل بإطلاق نار بمختلف أنواع الأسلحة إستخدم فيها معدلات ودوشكا ، ما تسبب بإثارة الرعب والخوف في صفوف المواطنين الذين عبروا عن إستيائهم لهذه الظواهر الدخيلة على عدن ومن قبل أشخاص يدعون أنهم مقاومة .

وطالب السكان الجهات الامنية بالوقوف أمام هذه الظواهر الذي إشتدت وباتت تستخدم فيها أسلحة متوسطة ومتفجرات وقنابل صوتية ، غالباً ما يروح ضحاياها مدنيين وتتضرر منها منازل وسيارات مواطنين .

وتشن قوات الأمن عادة حملات أمنية ضد مطلقي النار في الأعراس والمناسبات ، إلا أن تلك الإجراءات لا تطبق على الكل وخاصة ممن ينتمون لتلك الأجهزة أو آخرين مسلحين يدعون إنتماءهم لـ "المقاومة" التي باتت جداراً يحتمي خلفه الكثيرين.