الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



منوعــات

الأربعاء - 10 أكتوبر 2018 - الساعة 11:59 م

عدن تايم / متابعات

كشفت الفنانة المغربية، التي تحمل أيضًا الجنسية المصرية ليلى غفران، أسباب غيابها خلال الفترة الماضية عن الشاشات، وروت قصة إصابتها بـ”الضغط الصامت”.

وقالت غفران، خلال لقائها ببرنامج “السفيرة عزيزة” المذاع على الفضائية المصرية “dmc”، إنّها “تعرضت لوعكة صحية شديدة، حيث صاحب ارتفاع الضغط تصلب في الشرايين وجلطة في المخ وذبحة صدرية وشلل، دخلت على إثرها المستشفى لمدة 4 أشهر”.

وأضافت، أنّ “كل هذا حدث لها نتيجة ضغوط كثيرة مرت بها، مُرجعة فضل شفائها لله ثم أطباء مصريين، ووقوف ابنتها وزوجها بجانبها”.

وتابعت: “تأثرت حالتي النفسية عندما أخبرني الأطباء بأنني سأجلس على كرسي متحرك، لكن بفضل الله وعزيمتي ومساعدة ابنتي نغم وزوجها تخطيت المحنة”.

وقالت الفنانة غفران: “شخصيتي قوية، وهذا كان سبب طلاقي 5 مرات، وأول مرة تزوجت كان زوجي يكبرني بـ 20 عامًا، وكانت هذه الزيجة بناء على رغبة والدي، لذلك كان زواجًا روتينيًا”.