الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



من تاريخ عدن

الإثنين - 02 أكتوبر 2017 - الساعة 11:17 م

إعداد/ علاء عياش :

يعتبر نادي شمسان الرياضي علامة بارزة وأحد الأعمدة الأساسية في لعبة كرة القدم وله تاريخ حافل ومتميز في ملاعبنا الكروية وحضور فاعل في كثير من الألعاب الرياضية على مستوى الوطن وله مشواره الطويل في الحاضر والماضي وحصد كثير من البطولات والكؤوس في جميع الألعاب الرياضية وهي دلالة واضحة في مدى قوة وشهرة هذا النادي الكبير والعريق وإن كان ماضيه هو الأفضل في أيام العصر الذهبي للكرة اليمنية في زمنها الماضي الجميل .
ونادي شمسان تأسس مثله مثل بقية أندية عدن عند إجراء عملية دمج الأندية حيث جاء اسم شمسان بعد دمج عدة أندية في مدينة المعلا والتي تمت بتاريخ 27/12/1973 م أسوة ببقية الأندية الأخرى استنادا إلى القرار المركزي تحت إطار المجلس الأعلى للرياضة في ما كان يسمى بالشطر الجنوبي من الوطن ، حيث يمتلك النادي مبنى حديث يقع في مديرية المعلا بمحافظة عدن يمارس فيه أكثر من لعبة رياضية وأهم إنجازاته وأبرزها حصوله على بطولة الدوري العام لكرة القدم في موسم 80-81م واحتلاله مركز الوصيف في أكثر من بطولة وصاحب البطولات الدائمة في لعبة كرة السلة على مستوى الوطن وكذلك له حضور مشرف في كثير من الألعاب الرياضية ، وتولى رئاسته عدد من الشخصيات الرياضية والاجتماعية أبرزهم الكابتن عبدالجبار عوض ومصطفى عبدالخالق وعادل حبيشي وسالم الأرضي وحميد شيباني واخرون، ويعتبر أحمد يوسف النهاري الأب الروحي لنادي شمسان الرياضي ، وشعاره الرسمي البرتقالي وأطرافه مطرزة باللون الأسود ويعتبر منافساً تقليدياً لناديي التلال والميناء .
وكان نادي شمسان الرياضي يظم ثلاثة أندية قبل عملية الدمج وهي نادي الجزيرة الرياضي الثقافي ونادي الروضة ونادي الانتصار ، حيت تأسست الأندية الثلاثة وهي الجزيرة يرجع تأسيسه إلى العام 1956م وهو من الفرق القوية ويلعب ضمن أندية الدرجة الأولى في المسابقات الرسمية وموقعة مدينة المعلا وكان يعرف باسم ( هيركن) سابقاً ونادي الجزيرة هو أحد العلامات البارزة في عصر الكرة الذهبية اليمنية وتاريخه حافل بالأمجاد والبطولات ، وتولى رئاسته عدد من الشخصيات الاجتماعية أبرزهم أحمد يوسف النهاري وعبدالعزيز أحمد علي وأهم إنجازاته حصوله على بطولات عديدة.
ثانياً نادي الروضة الرياضي تأسس في الخمسينات وموقعه في القلوعة حي الثورة وهو يلعب ضمن الدرجة الثانية وتولى رئاسته عدد من الرياضيين أبرزهم أحمد حسن الأبي وأهم إنجازاته حصوله على بطولة الدوري لكرة القدم الدرجة الثانية في بداية الستينات ويمتلك أبرز اللاعبين ، ثالثاً نادي الانتصار الرياضي تأسس في نهاية الخمسينات أيضا في القلوعة ويلعب ضمن الدرجة الثانية وتولى رئاسته الأستاذ العطاس وأفضل من لعب له عمر الرخم وسالم ناصر وأحمد الصريمي وآخرون .
وأما تحت راية نادي شمسان الرياضي فقد أصبحت أوضاعه وإمكانياته المادية والبشرية أفضل ، الأمر الذي جعلهم في تنافس قوي مع بقية الأندية مكنتهم من إبراز قاعدة كبيرة من اللاعبين المتميزين في مختلف الألعاب الرياضية ، وذلك بفضل التفاف جماهير النادي البرتقالي وحصوله على بطولات في مختلف الألعاب الرياضية وأبرز اللاعبين ممن مروا في تاريخ نادي شمسان وممن كان لهم شرف كبير في تمثيل هذا النادي الكبير والعريق يأتي في مقدمتهم النجم الشهير جميل سيف ( التمباكو) الهدّاف البارع والحارس العملاق عادل إسماعيل أفضل من وقف في الثلاث خشبات لسنوات عديدة والمرحوم سعيد إبراهيم وعبدالرزاق إبراهيم وعزيز السيد والمدافع الصلب عادل سعيد وخالد البراق وعدنان قلعه وعبد الله سعد والهدّاف جميل مقطري جلاد الشباك وآخرون من نجوم الحقول البرتقالية وأبرز المدربين الذي تعاقبوا على الفريق البرتقالي يأتي المدرب الوطني الفقيد الكابتن/ خالد سالمين لاعب نادي الواي سابقاً الذي عاصر الفريق لسنوات عديدة ..